الخوف من الإقتراب .. الخوف من الحب

::Photo credit goes to its owner::

” عارف ساعات..لمّا تلاقيهم قرّبوا فتخاف تقرّب ؟

فيزيدوا قُرب.. ومشاعرَك يستغربوا !

فتقول نجرّب..

ويتقلب القُرب حُب..فيبعدوا..فتخاف تعاتب ..وإن عاتبت يعندوا

وإن سكتّ العيب عليك ! “

simple Break

الحوار بين أحلام وعاصم

أحلام : طيب تمام..كويّس إنك مقولتليش في آخر لحظة كالعادة

عاصم: هوّ أنا أول ما عرفت القرار جيت قلتلك

أحلام : ميرسي يا عاصم، بقولك ابقى كلّمني لما ترجع علشان أقولّك خلي بالك من نفسك

عاصم : إنتي رايحة فين ؟

أحلام : مروّحة !

عاصم : إيه لعب العيال دة ؟ أحلام أنا بكلّمك !

أحلام : ليه يا عاصم؟

عاصم : ليه إيه؟

أحلام : ليه.. ليه.. ليه حسّيت إنك لازم تقول لي بسرعة كدة ، ليه حسيت إن أنا لازم أبقى أول ..أول حد ؟

عاصم : إنتي متضايقة إني قلتلك أول حد؟

أحلام : آه ..أبقى لك إيه؟

عاصم : إنتي بتسألي إنتي تبقي ليه بعد كل دة؟

أحلام : أبقى لك إيه؟ أنا في حياتك إيه ؟ صحبتك؟ حد إنت بترتاح له وبتحب تفضفض له؟، ولا محطة في مصر وفي غيرها في إنجلاند وفي كل بلد تاني إنت بتروحه ؟

عاصم : مفيش حد غيرك يا أحلام !

أحلام : غيري فين ؟غيري فين ؟

في قلبك ؟ ولاّ في عقلك؟ ولاّ في دفتر تليفوناتك ولا في الإسكاجول البيزي أوي بتاعك؟

عاصم : في حياتي يا أحلام !

أحلام : في حياتك ؟ أنا مش في حياتك أصلاً يا عاصم، أنا مش في حياتك..أنا..مش في حياتك !

إنت اللي في حياتي ..إنت اللي دخلت حياتي وشغلت الفراغ اللي إنت محتاجه بالضبط فيها..

خلاص ما تكدبش على نفسك ولا تكدب عليّ..ما إنت اللي دخلت في حياتي وعملت كل اللطف بتاعك والتشارم بتاعك !

إنت اللي اخترت تبقى موجود جنبي في موت أمي..إنت اللي فصّلت حياتي كلها على مقاسك

وطلبت منّي إنّي أحط الذكريات بتاعتي كلها في التلاجة وأبدأ من جديد معاك.

إنت اللي مسكت إيدي وحضنتني وعملت كل الحاجات ال.. العظيمة اللي كنت بتعملها

كنت بتعملها ليه؟ ليه؟ ليه وإنت عارف إنك هتمشي وتسيبني في الآخر؟

عارف إنك مش هتفضل معايا أصلاً ! ليه كنت بتعمل دة؟

علّقت دي في رقبتي ليه؟ ليه؟

عاصم : أحلام !

أحلام :ليه؟ ليه؟ أنا عايزة أعرف ..أنا عايزة أعرف وأفهم

أنا مين بالنسبة لك ؟

عاصم : أحلام

أحلام : مين أنا علشان أبقى أول حد يعرف خبر سفرك الجميل دة ؟!

عاصم : أحلام !

أحلام : لأ..ما تقولّيش أحلام ..أنا عايزة أعرف يا عاصم..عايزة أفهم ..ومن غير أعذار

simple Break

تفريغ من تراك دا 

https://soundcloud.com/omersharnouby/mazeg2

– مقطع المقولة : ( بدءً من الدقيقة 2:54 )

– الحوار بين أحلام وعاصم من مسلسل حكايات بنات) : (بدءً من الدقيقة 3:42 )

#تدوينة_كل_يوم

#أكتب_حتى_أكون_بخير

#أكتب_لكي_لا_أكون_وحيدة

#منعا_لتخزين_الحكايات

Leave a Comment