تحدي تدوينة يوميا – رقم 8

::Photo credit goes to its owner::

علشان ليلة العيد، مش هكتب تدوينات كئيبة بل لطيفة طوال العيد وأفضل على التحدي

كنت بدأت أتكلم من فترة عن مسببات السعادة بالنسبة ليا حتى لو كانت حاجات بسيطة أوي…

من الحاجات دي: صينية الأكل في الطيارة وأي حاجة تشبهها في مواصلات أو حتى مطاعم😁

بحب فيها شعور الحميمية واللطافة والطفولية لما بنجمع علب صغيرة في صينية مستطيلة وتحطها أدامك، ويبقى فيها كل الحاجات اللى تفرح … حاجات متعرفش هي إيه…

فتقعد تتخيل اللى أنت بتشمه وريحته حلوة دا هيكون إيه يا ترى؟ 😍

وبحماس وشغف بتقرر أنه تفتحها وأنت على وشك فرحة … تبدأ تشوف كل طبق بعيونك وتفكر يا ترى طعمه إيه؟ وهل ريحته أحلى من طعمه يا ترى؟

وتبدأ الأول تستكشف كيس أدوات المائدة، وتبقى جميلة لو معدن مش بلاستيك بتحسسني إني في مكان ألطف .. هتلاقي الملح والفلفل اللى عمري ما قررت أحطهم علشان الأكل بيكون حلو بدونهم .. ومنديل معطر بعد الأكل، وخِلة الأسنان.

وكل طيران ومميزاته بقى، ولطافته في خدمتك

ببدأ مع الأطباق بحماس.. وكل شخص حواليا أدامه أطباقه اللى اخترها وبيستكشفها زيي …

صينية بتحمل معاها طعم للرحلة اللى بتبقى مرهقة، وجعان فيها من الصبح من التفاصيل المتعلقة بالسفر، بس بيهونها عليا إني هستكشف صندوق الدنيا بتاعي اللى بختاره رغم إني معرفش مكوناته .. ومهما كانت إيه جوه هتبقى تجربة مميزة جدا وبستناها دائما 😍🥰

#تدوينة_كل_يوم
#اليوم_الثامن
#وجبة
#طيران

Leave a Comment