رحلتيْ لبنان 2013 – اليوم الأول

سأحكي لكم عن أول مرة رسميًا شعرت فيها أنني خرجت من “القوقعة” لأفرد جناحيّ بعدما شككت أنني أملك واحدًا .. سأحكي لكم عن أوروبا الشرق “لبنان” ..

ذهبت هناك مرتين في نفس العام .. سأحاول أن احكي لكم عنها من خلال عيوني  .. في تجربة فريدة ستظل في الذاكرة تتحدى العمر والنسيان.

ستكون هناك الكثير من التفاصيل والأسعار، لذا توقعوا تغيير في الأسعار ولكن الأساس واحد.

المغادرة من مطار: الإمارات – مطار أبوظبي الدولي ( همسة: تم إلغاء خاصية التنبيه الصوتي عن الرحلات في المطار 😀 )

الناقل: طيران الإتحاد

وقت الرحلة: 3 ساعات ونصف

الرحلة الأولى كانت عبارة عن خمس ليالي بـ ست أيام بداية من  10 يناير 2013

تكلفة الرحلة: عرض من عروض التخفيضات الشهرية التي يقدمها طيران الإتحاد ..تكلّفت لفردين: 4000 درهم تقريبًا شاملة (طيران ذهاب وعودة + حجز فندق بثلاث نجوم شامل الإفطار + مواصلات من المطار للفندق والعكس).

الفيزا: فيزا وصول من مطار رفيق الحريري بلبنان ( لأن المصريين كان لديهم خيارين للفيزا، أحدهما من المطار نفسه عند الوصول)

شروط الفيزا: ( حجز التذكرة ذهاب وعودة + حجز الفندق + 2000 دولار نقدي للفرد المصري سيقوم الضابط في المطار بعدّهم ثم إعادتهم لك بدون أن تنقص فلس واحد، ثم ستذهب لشباك لشراء طابع الفيزا ويتم حساب قيمته على حسب عدد الأيام التي ستقضيها، وستدفعها بالدولار.)

أما الرحلة الثانية: كانت 6 ليالي بـ سبع أيام بداية من 05 ديسمبر 2016 

تكلفة الرحلة: من العروض الشهرية المُخفضة من طيران الإتحاد .. تكلّفت لفردين: 5000 درهم تقريبًا شاملة (طيران ذهاب وعودة + حجز فندق ثلاث نجوم شامل الإفطار + مواصلات من المطار للفندق والعكس)

الفيزا: فيزا مُسبقة من سفارة لبنان في أبوظبي لمدة 15 يوم ..

شروطها: جواز السفر + صورة ضوئية + طلب التأشيرة يتواجد في السفارة + رسالة من الشركة/ الكفيل بها مُسماك الوظيفي ومُرتبك + كشف حساب بنكي عن مدة 3 شهور + حجز الفندق + دفع الرسوم، ثم تترك لهم جواز السفر وتعود لإستلامه في الموعد الذي سيحددوه لك.

stars break

عندما اقترب موعد هبوط الطائرة  واقترابها كثيرًا من الأرض .. شاهدنا لبنان من الأعلى … شاهدنا الجبال وهي مُغطاة بالثلج الأبيض الجميل .. وفي نفس الوقت يمكن أن تشاهد الخضرة تغطي كل شيئ وهناك بعض الآثار القديمة .. كان مشهدًا بديعًا (^0^)

بعد استلام حقائبنا، رأينا السائق الذي اتفق معاه طيران الإتحاد على استقبالنا هناك، وهذا ساعدنا على عدم دفع الكثير من النقود حسب أهواء أصحاب التاكسي هناك.

انطلقنا لوجهتنا .. لفندق Mozart  ببيروت – في شارع الحمرا

قابلني الكورنيش في طريقنا للفندق.. كانت الشوارع جميلة .. تمتلأ بروح شفافة لا يمكنني وصفها .. رغم إن هناك الكثير من الشوارع القديمة، الا ان ذلك القِدم يشعرك بالحياة ..

فتحت النافذة لأشاهد واستنشق “الحياة” .. مهما شرحت وحاولت الوصف .. بشكل ما المناظر الطبيعية والناس والطقس لهم شعور مختلف هناك .. يمكنك أن تشعر إنك على قيْد الحياة وليس الأمر من نسج خيالك .. اختلاف كُلّي وجزئي عن الحياة البلاستيكيّة في الإمارات.

رغم كوْن الأخيرة تملك من الحداثة والنظام والنظافة الكثير .. ولكن تلك المشاعر المُغلّفة التي تحيط بكل شيئ تُشعرك إنك تعيش في صوبة زجاجية وما حولك عبارة عن مجسّمات بلاستيكية تستنفذ روحك وتقتل بداخلك شيئًا ما …

وصلنا للفندق على الساعة 4 عصرًا ومع ابتسامة ” موظف الاستقبال” انهينا الإجراءات سريعًا وصعدنا للغرفة .. لتتعرّفوا أكثر على تفاصيل الفندق ومميزاته يمكنكم مراجعة رأيي عنه هنــــــا 

همسة: خلال تعاملي المستمر مع طيران الإتحاد / Etihad Holiday أصبحت أثق في خياراتهم في الفنادق، فهي آمنة ونظيفة وفي موقع متميز.

قمت بوضع جواز السفر ونقود الرحلة بالكامل في خزينة الآمان في الغرفة، وأخدت ما يكفي لليوم ووضعته مع نسخة من جواز السفر والفيزا في حقيبة صغيرة نرتديها داخل ملابسنا بوضع حزامها حول رقبتنا، للتأكد إنها في آمان في حالة التعرض للسرقة.

قررنا أن نقضي المساء نتمشى في شارع “الحمرا” المكان الذي يقع الاوتيل في آخره، الشارع مزدحم ولكن في نفس الوقت يمكن ان نسير فيه بهدوء ولا اعرف كيف.

لاحظت ان الشباب الذين يسيرون ناحيتنا عندما يقتربوا منا يتوقفوا ..

ما عرفته أن لبنان ليس بها تحرش .. وان الشاب يقف ليجعل الفتاة تختار الطريق الذي ستسلكه والذي يكون عادة ناحية اليمين … تخيّلوا علامة الازبهلال التي كانت على وجهي وكنت أريد البكاء قهرًا من هذا الرُقي.

طوال الطريق للكورنيش قابلنا من يعرضون علينا ركوب التاكسي ولكننا رغبنا في استكشاف المكان سيرًا وسط هذا الجو الرائع..

وصلنا الكورنيش الذي يبعد ربع ساعة تقريبا عن الفندق .. فهو قريب للغاية

لقد كانت النسمات حقًا جميلة وشعور البرودة مُنعش .. ورؤية البحر امامنا والناس تمشي من حولنا .. كانت تجربة رائعة وأدفأت قلبي ..

قررنا ان ندخل أحد المطاعم وكان نصيبنا مع مطعم شاورما  اسمه ” الباش” … هو مطعم يطلّ على الرصيف الثاني من الكورنيش …

بعد شرح أن الشاورما تُقدم إمّا في سندويشات كما هو المعتاد او بطريقة عربية وهي الخبز العربي الملفوف المُقطع شرائح كثيرة يُقدم مع البطاطس المقلية والمخلل:D

طلبنا “شاورما الدجاج” وكانت تُقدم مع  الثومية و “شاورما اللحم ” تُقدم مع الطحينة / طرطور

أكملنا جولتنا على الكورنيش، كانت الشوارع نظيفة بشكل ما … كانت الروائح الجميلة في المكان .. الجو منعش لدرجة مبهرة جعلت الدموع تترقرق في عيوني .. شعرت كأنني حصلت على حياة .. كأنني أول مرة أتعلّم فيها التنفس .. كأن عيوني ترى اليوم لأول مرة … كل الرحلة كانت مبهرة ولكن لحظات السير في شوارع لبنان كانت لها بريقها الخاص الذي لا يُقاوم.

stars break

ملحوظات عامة ومهمة: 

– العُملة المُستخدمة في لبنان هيَ الدولار الأمريكي أو الليرة اللبنانيّة ( ويُمكنك دفع حسابك في أي مكان خليطًا من العملتين واستلام الباقي بنفس المفهوم ).

– يوم الاتنين أجازة للمزارات السياحية.

– ميزة لبنان انها مربوطة بشبكة الانترنت بشكل رائع، تقريبا معظم المطاعم والكافيهات اذا لم تكن كلها مُسجلة بجوجل، مع التفاصيل والأسعار والمواعيد وغيرها .. الشوارع بسهولة تظهر على الخريطة وتقدروا تستخدموا Google Maps بسهولة للوصول بدون مساعدة.

– هناك باصات عامة وأجرتها أقل.

– عند ركوب تاكسي قولوا له “سيرفيس” أي تسعيره مُخفّضة .. هتتحاسب بالفرد مش بالتوصيلة .. التسعيرة للفرد كانت 2500 ليرة للشوارع الداخلية ببيروت.

في لبنان سيارة الأجرة يمكن ان تركبها وحدك دون ان يشاركك أحد فيها وتذهب بها لاي مكان ولكن هذا معناه دفع تكلفة عالية نظرا لإرتفاع سعر البنزين، لذا الجميع عندما يركب يخبر السائق “سيرفيس” .. فهذا معناه انه سيركب معه وليس لديه اي مانع أن يركب اشخاص أخرين خلال التوصيلة حتى تمتلئ السيارة وكل شخص يدفع عن نفسه مبلغ مُخفض وبهذا تصبح تكلفة المشوار بسيطة)).

– الجبل الذي تعلوه أشجار الأرز بمنطقة “الشوف” يُغلق عند حلول المغرب، فيجب أن تكونوا هناك عند العصر على أقصى تقدير.

:::: لمتابعة بقية الرحلة .. يُرجى مراجعة التدوينات في هذا الـ Tag من هنــــــا :::: 

 

2 Comments

  1. khaled Reply

    كلام رائع وسرد أروع من شخصك الكريم

    • Omnia

      مرحبا خالد، منورني بالمدونة
      (^0^)
      سعيدة إن حكايتي بلبنان عجبتك، يارب بقية الحكايات تبقى لطيفة ومفيدة

Leave a Comment